ما قل و دل

شيخ الشعراء إسماعيل صبري/ محمد الصالح الصديق

  في مجلس في بيتي ضم طائفة من الأساتذة والصحفيين جرى الحديث عن الشعر والشعراء في الجزائر وتونس، ثم عن بعض الشعراء بمصر، كشوقي وحافظ، ولا أدري كيف دفعني السياق إلى ذكر الشاعر إسماعيل صبري، ولعله تأثري به يوم كنت طالبا بجامع الزيتونة أدرس الأدب على مفخرة أدباء تونس المرحوم الأستاذ …

أكمل القراءة »

العالم الجاهل/ محمد الصالح الصديق

الفروق بين العالم والجاهل كثيرة، يعسر عدها واستقصاؤها، ومتنوعة أيضا، بعضها سطحي يدرك بالبداهة، وبعضها عميق يحتاج إلى إعمال الفكر، وتركيز النظر. فمن هذه الفروق أن الأمي الجاهل إذا دخل مكتبتي فإنه يقلب بصره في الرفوف، وما تحويه من مجلدات على اختلاف ألوانها وأشكالها، وهي تعد بالآلاف، ثم يقول –في …

أكمل القراءة »

فلسفة أرسطو طاليس/ محمد الصالح الصديق

كنا نتحدث عن الفلاسفة القدامى، ولما ذكر “أرسطو طاليس”ـ سألني أحدهم عنه، وقال: على ما تعتمد فلسفته؟ فقلت له: تعتمد فلسفته فيما بعد الطبيعة –وهو الجانب الباقي الخالد- على أربعة أقسام: القسم الأول: البحث عن الإنسان من حيث أنه جماعة سياسية وهو الفلسفة السياسية. القسم الثاني: البحث عن الإنسان من …

أكمل القراءة »

“ثلاثة لا يكلمهم الله”/ محمد الصالح الصديق

ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة “المنان الذي لا يعطي شيئا إلا منة، والمنفق سلعته بالحلف الفاجر، والمسبل إزاره“. هذا حديث نبوي (رواه مسلم) وهو يحتوي أصنافا ثلاثة من الناس قبحت أعمالهم، وعظمت مساوئهم إلى حد أنهم يكونون يوم القيامة في ذلة ومهانة، وخزي وعار، بحيث لا يكلمهم الله، ولا …

أكمل القراءة »

كيف نشأ النحو؟/ محمد الصالح الصديق

سألني طالب، زارني في البيت مع طائفة من زملائه في كلية الحقوق، كيف نشأ علم النحو؟ فقلت له: لم يكن للنحو أثر في الجاهلية ولكنه حدث في الإسلام بحدوث الحضارة والعمران، واختلاط العرب بالأعاجم من الفرس واليونان والقبط، وغيرهم، فدخل الفساد لسانهم فخافوا التحريف والالتباس من تغيير أحوال القراءات بتغيير …

أكمل القراءة »

مولود قاسم ينصح طالبا/ محمد الصالح الصديق

كنت ذات يوم مع الأخ مولود قاسم في مكتبه بوزارة الشؤون الدينية والتعليم الأصلي، فاستأذن طالب من غرب الجزائر في الدخول إليه، وقال الحاجب إنه يتعجله السفر لحدث طارئ. فدخل الطالب وبعد التحية والترحيب سأله الأخ الوزير عن الجامعة التي يدرس فيها وعن مستواه الدراسي، وعن بلده ونظره إلى المستقبل، …

أكمل القراءة »

أيهما خير، الجاهل الغني أم العالم الفقير؟/ محمد الصالح الصديق

كان عندي في البيت زائر كريم، خفيف الروح، لطيف المعاشرة، حلو الحديث، مهذب الأخلاق، ترفُّ دأبا على ثغره ابتسامة مشرقة، وكان يمازحني ويقول: سأحاول عند الممات أن ألطف الجو مع قابض الأرواح حتى يهون علي الموت. فبينما كنا نتجاذب أطراف الحديث في قضايا الحديث في قضايا الساعة، عن الذين يملكون …

أكمل القراءة »

الشكر ثمرة الإيمان/ محمد الصالح الصديق

سخّر لي نفسه وسيارته طوال نهار بكامله، وعند العودة أفضت في شكره والتنويه بفضله، فقال لي زميل له: لا تشكره، فقد كان فضلك عليه كبيرا، ألم تكن له يوما أبا روحيا، تعمله وتوجهه، وتهذب أخلاقه، وتقوّم سلوكه؟ فقلت له: الشكر واجب، وهو من ثمرات الإيمان، فإذا أحسن إليك شخص، وجب …

أكمل القراءة »

قيمة النعمة عند فقدانها/ محمد الصالح الصديق

أصابتني وعكة خفيفة في أحد الأيام، كدرت صفو حياتي، وحالت بيني وبين الكتاب والقلم، وغمرني منها قلق، وما هي إلا ساعة حتى حدثني هاتفيا المجاهد حسن يامي، رفيقي في الثورة التحريرية، يعلمني أن زوجته –وهي شقيقة زوجتي- قد دخلت المستشفى لمرض فجائي، وهي في حجرة كذا، من طابق كذا. فأخرجت …

أكمل القراءة »

حينما يكون التغيير من داخل النفس/ محمد الصالح الصديق

  في زيارة إلى مسقط رأسي في منطقة القبائل، زارني شخص في بيت والدي فحدثني عن جار له بما يندى له الجبين، وقال عنه أن حديثه فجر، وخلقه شيء، وسلوكه لا يبوئه إلا مكانا بين مشاهير السقاط الأراذل، الذين يعدون في هذه الحياة عللا وأسقاما.وقال الشيخ في خلاصة كلامه عن …

أكمل القراءة »