الرئيسية | سلسلة: تأمٌّــلات

سلسلة: تأمٌّــلات

الحســــد مـــرادف للــحـــب

م ع/ حديبي عبد الله/ قد يكون الحب والحسد من اقدم المشاعر الانسانية، وقد يكونا الاقدم على الاطلاق، والعلاقة بينهما علاقة تلازمية فأينما وجد الحب تلمست الحسد في مكان قريب، فينشئ الاول السعادة والابتهاج وينشر الثاني الكثير من القتامة والألم …

أكمل القراءة »

الإنسان والبيئة

م ع/ حديبي عبد الله الإنسان ابن بيئته فلا يستطيع توصيف الأشياء أو تمييزها خارج ذلك، وكانت العرب في الجاهلية توصِّف مشاهداتها توصيفا لا يبتعد عن محيطها من حيوانات وطبيعة صحراوية قاسية فيستلهم الشاعر من محيطه البحر والجمل ليصف الليل. …

أكمل القراءة »

مستويات النظر

م ع/ حديبي عبد الله/ هناك من يرى الاشياء بعينيه وهناك من يراها بفؤاده. مجبول البعض على رؤية الجمال، وجبل بعض اخر على ابصار القبح، الابصار متعدد شكلا ومضمونا، ابصار للتوصيف واخر للتمييز، فيتوقف البعض عند التوصيف، ليمضي اخرون نحو …

أكمل القراءة »

حلقات العلم

م ع/ حديبي عبد الله/ أنت لا تستطيع أن ترى كل حَيِّك وأنت داخل منزلك، كما أنك لا تستطيع أن ترى كل المدينة وأنت في حَيِّك، ومن البديهي أنك لا تستطيع أن ترى كل الدولة وأنت في مدينة من مدنها، …

أكمل القراءة »

همس الخلوات

م ع/ حديبي عبد الله/ الخلوة تجعلك قريبا من الله…. تستجمع فيها كل حواسك، تهدأ فيها نفسك، تغيب كل المؤثرات حولك، تتضح كل الابعاد امامك، فيصحو عقلك، ويصفو بصرك، ويرهف سمعك، وتظهر الاشياء اكثر وضوحا واسهل انقيادا. كانت الخلوة تمهيدا …

أكمل القراءة »

عوامل القوة

م ع/ حديبي عبد الله / العمل مقياس قوة الأمم وتقدمها ولا يمكن مناقشة النمو الاقتصادي لأيّ دولة بدون الحديث عن معدل البطالة، فالعمل هو الرافع الأساس للتنمية، والمحرك الذي لا غنى عنه للاقتصاد. وللعلم أثره فلا يمكن التعامل مع …

أكمل القراءة »

عقاب المجتهد

م ع/ حديبي عبد الله / في الدول المتقدمة تحس بجمال العلم وروعة التعلم، طريقة التعليم تجعلك شغوفا به محبا له، فتطلبه رغبة فيه، وتمتعا به، ويتحول الاطار الزماني والمكاني الى واحة من واحات التلذذ بالعلم. حدثني استاذي، دكتور الاقتصاد، …

أكمل القراءة »

القواعد الذهبية(2) القاعدة الثانية: قاعدة جحا

تقول القصة ان جحا بصحبة ولده مر بجماعة من النّاس وهو يقود حماره، فسمعهم يقولون يا لغباء هذا الرجل يملك حمارا ويمشي هو وولده على اقدامهم، إنمّا جعل الحمار ليحمل النّاس ويحمل أثقالهم، فما كان منه إلاّ أن أركب ولده …

أكمل القراءة »

الدون كيشوت والزمن الضائع

م ع/ حديبي عبد الله / كان الدون كيشوت لا يتوقف عن مصارعة طواحين الهواء، أملا في نصر ما.. ينتصر على شيء أو لا شيء ..لا يهم المهم أن ينتصر، أضاع الكثير من الجهد، والكثير الكثير من الوقت.. لا يهم، …

أكمل القراءة »

القواعد الذهبية(1)

م ع/ حديبي عبد الله / القاعدة الأولى: قاعدة الحمار تقول القصة إن ملكا كان مولعا كثيرا بحماره إلى حد جعله يبعث مناديا بين الناس يطلب له معلما مقابل جزاء كبير، فلم يتقدم لهذا الطلب أحد، فهم يعرفون صعوبة تعليم …

أكمل القراءة »