الرئيسية | نشاطات الشعب | شعبة تلمسان :حوصلة الأسبوع المحمدي بمسجد صلاح الدين الأيوبي بسيدي الطاهر تلمسان/أ .محمد الهاشمي/ الشيخ مختار بن عامر

شعبة تلمسان :حوصلة الأسبوع المحمدي بمسجد صلاح الدين الأيوبي بسيدي الطاهر تلمسان/أ .محمد الهاشمي/ الشيخ مختار بن عامر

تحت شعار “بمحمد أقتدي وبسيرته أهتدي” المنعقد من 02 إلى 07 نوفمبر .
1– الجانب العلمي: تميزت مداخلات الأسبوع المحمدي على سابقاتها بعدة امتيازات أهمها: أنها تناولت الجوانب العملية من حياته صلى الله عليه وسلم، وامتازت كذلك بعدة أبعاد: البعد الإنساني ويعني الرسول صلى الله عليه وسلم كإنسان، والبعد الوطني والانتمائي وكذا البعد الدعوي في التواصل مع الغير والبعد النفسي في الإيجابية والفاعلية والبعد الاجتماعي الوحدوي في مجتمع المدينة، بالإضافة إلى البعد البيئي والتعامل مع الطبيعة، وقد كان أبطال الجانب العلمي شبابا .
2– الجانب التنافسي: على هامش هذا الأسبوع أجريت مسابقة لأحسن بحث حول تصور مشروع عملي لحماية البيئة داخل الحي السكني استلهاما من سيرة النبي صلى الله عليه وسلم، توجت بفوز ثلاثة تم تكريم أصحابها، وما ميز كذلك هذا الأسبوع أنه لأول مرة منح درع الشاب الرسالي لواحد من الأساتذة الجامعيين الشباب المتميزين ألا وهو الدكتور بومدين طيبي .
3 – الجانب الترويحي: وما ميز هذا الأسبوع التنوع في فقراته، فإلى جانب المحاضرات والمداخلات التي ضبطت بوقت “20د” وهو وقت ليس بالقصير المخل ولا بالطويل الممل، كما كانت هناك فترات للمديح الديني والقراءة الجماعية للقرآن الكريم دون أن ننسى الجانب التقني المتمثل في عرض الآيات المعنية قراءتها عبر شاشات حائطية تجاوب معها الجمهور الحاضر حيث تردد صداه عبر إرجاء المسجد مع توزيع الشباب للعصائر والمياه والحلويات والإكراميات المختلفة .
4 – الجانب التنظيمي: تميز هذا الأسبوع بالتنظيم الدقيق من قبل طاقم المسجد وشباب الحي على رأسهم الأستاذ أحمد طبيب إمام المسجد وأعضاء المكتب الولائي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين بتلمسان، ومما أضفى على هذا الأسبوع نكهة خاصة حضور الشيخ الفاضل بن يونس آيت سالم عالم تلمسان ومفتيها وخطيب منبر دار الحديث ونائب رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، وتدخله بين الفينة والأخرى ليعطر هذا المجلس بنصائحه وطيب كلامه، كما ميزه التنوع في الحضور لدى فئات الشعب منهم الشيوخ الكبار والنساء وأكثرهم فئة الشباب، كما أنه حاز هذا الأسبوع على تغطية إعلامية لم يسبق لها مثيل بحضور عدة قنوات تلفزيونية وإذاعية وصحافة مكتوبة، كما كان له اهتمام كبير في مواقع التواصل الاجتماعي فما إن ينتهي النشاط الليلي حتى ينتشر صداه عبر هذه الصفحات .
وفي الختام نتقدم بجميل شكرنا وخالص دعائنا لسكان حي سيدي الطاهر ونخص رواد المسجد الذين شاركوا في إنجاح هذا الأسبوع ماديا ومعنويا، أما إمام المسجد فله منا كامل الشكر على جهوده الجبارة المادية والمعنوية وله منا الثناء العاطر معبرين عن إعجابنا في هيئته وفي حديثه وفي تلاوته وفي تعامله وعلاقاته العامة مع الكبار والصغار، ونعبر له بالمناسبة عن إعجابنا بالجو الأخوي الذي يحكم العلاقة بينه وبين أهل المسجد خاصة الشباب والفتيان منهم، سيدي أحمد أدام الله عليكم ستره وخلد في الصالحات أعمالكم، كما لا يفوتنا الترحم على والده محمد طبيب داعين الله أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، كما لا ننسى أن ننوه بمديرية الشؤون الدينية بتلمسان على تسهيل مهمتنا. وختاما نتوجه بالشكر لكل من كان سببا في تنظيم هذه الجلسات الإيمانية والنفحات النبوية فجزى الله خيرا من سعى في انعقادها .
عن المكتب الولائي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين بتلمسان ..

عن المحرر

شاهد أيضاً

رابط تحميل صفحة نشاطات الشُعب

page 18 n 1026 رابط تحميل صفحة نشاطات الشُعب