الجمعة 24 ذو الحجة 1441ﻫ 14-8-2020م
الرئيسية | نشاطات الشعب | شعبة ولاية قالمة.. مسابقة تحت شعار : (أغلقت مدارسنا ولن تغلق مصاحفنا)

شعبة ولاية قالمة.. مسابقة تحت شعار : (أغلقت مدارسنا ولن تغلق مصاحفنا)

كان تحديا كبيرا رفعته مدرسة الفتح – فرع الصنوبر من أول يوم فرض فيه الحجر الصحي جراء جائحة كورونا.. لخصته في شعارها المميز .. «أغلقت مدارسنا ولن تغلق مصاحفنا»، وقد توجت مسيرة أربعة أشهر من العطاء المتواصل عن بعد عبر الهاتف وروابط التواصل الاجتماعي بجني ثمار جهد الطاقم التربوي والإداري للمدرسة وكذا الطلبة والأولياء .. في مسابقة مميزة جدا نظمتها المدرسة يوم السبت 18 جويلية 2020، برغم الظروف الصعبة جدا والتحديات الكبيرة جدا والإمكانيات البسيطة جدا واليد العاملة القليلة جدا .. برغم كل هذا خرجت الطبعة الخاصة للمسابقة الصنوبر لنهاية الموسم في أبهى حلة وأبدع تنظيم وأروع مستوى بفضل الله عز وجل .. حيث تنافس أكثر من خمسين مشاركا في مختلف الفئات العمرية من صغار وأشبال وكبار وأمهات، وبمقدار حفظ تفاوت من 3 أحزاب إلى 15 حزب .. على مائدة القرآن الكريم حفظا وأداء وأحكاما نظرية .. أشرف على لجان تحكيمها معلمو ومعلمات المدرسة (أ. سهيمة كملوش، مريم فرج الله، رفيق حلاسي ، شيماء سريدي) وحضر الطلبة تباعا إلى المدرسة بتنظيم محكم حيث كان الاتصال بهم مسبقا وتحديد موعد حضورهم – بشرط حضور الأولياء بالنسبة للصغار – حيث يضمن تواجد عدد قليل يضمن التباعد.. مع ضمان كل إجراءات الوقاية من لبس الكمامة للجميع لجان تحكيم ومنظمين وطلبة وأولياء .. مع تعقيم أماكن التماس بعد مرور كل مشارك الذي لا يضطر للمس أي شيء .. ومن تعذر عليه الحضور تم التواصل معه عبر الميسنجر مع تفعيل الكاميرات وكان عددهم قليلا ..
الشيء الذي يبعث على الفخر أن تعب الشهور والصبر على كل تلك التحديات أتى بثماره يانعة والحمد لله .. حيث كان مستوى جل المشاركين رائعا واستطاعوا بفضل الله تثبيت ما حفظوه وإتمام حفظ ما برمجوا حفظه للموسم وهذا كان أكبر إنجاز .. وعلى غير العادة لم تكن هذه المسابقة مثل باقي المسابقات تتويجا لاجتهاد الطلبة .. بل كانت ثمرة جهود مضنية للجميع .. للطلبة الذين واظبوا على حفظهم رغم ظروف الحجر .. وللمعلمين الذين واصلوا عطاءهم رغم طول المدة .. وللأولياء الذين اجتهدوا في تشجيع أبنائهم رغم أجواء الإحباط وللطاقم الإداري الذي رفع التحدي وقبل خوض المغامرة في ظروف قاهرة ..
فكل الشكر للجميع .. ولا يمكن الحديث عن نجاح المسابقة وأجوائها وظروفها دون ذكر جندية الخفاء المميزة التي أسهمت بشكل كبير في إخراج المسابقة بهذه الحلة البهية وهذا التنظيم المحكم .. بألف تحية لأسمهان شريط مهندسة تنظيم المسابقة بداية من التحضيرات لها إلى تنظيم حضور الطلبة والسهر على سلامتهم وتوفير كل إجراءات الوقاية لهم ..
فخورة جدا أن وفقنا الله عز وجل لتنظيم هذه المسابقة .. والحمد لله على فضله وكرمه.
أ. صباح غموسي

عن المحرر

شاهد أيضاً

شعبة تمالوس سكيكدة

«مساهمات الشعبة متواصلة «ضمن فعاليات الاحتفال بذكرى الاستقلال 5جويلية 2020 أقامت الشعبة بالتعاون والتنسيق مع …