الرئيسية | على بصيرة

على بصيرة

عريس الجنة الظافر أحمد جرار الناصر/ الأستاذ الدكتور عبد الرزاق قسوم

  استعدت الجنة بطقوسها المعهودة، وتكبيرات ملائكتها المحمودة، فأخذت زخرفها وازّينت، لاستقبال قوافل الشهداء الأبرار، يتقدمهم الشهيد القسامي البطل أحمد ناصر الجرار. فها هي ذي ملحمة بطولية أخرى يكتبها بالدم الطاهر، هذا الفلسطيني البطل الظافر، فيرسم لشعبه ولأمته أسلوب الجهاد القاهر، على العدو الصهيوني الغاصب الغادر. عريس خاص، يدخل الجنة …

أكمل القراءة »

الحرب، والضرب، والكرب في بلاد العُرْب/ د. عبد الرزاق قسوم

معاناة أمتنا من هذا الثلاثي المدنس، هو آفة المرض المزمن الذي أصاب بلاد العُرْب منذ أمد طويل، ولم نجد له دواء ناجعاً. فهل من نِطس حكيم، يشخص لي أسباب داء أمتي، ويصف لي الدواء الشافي الذي يخلصها من آلامها، ويقضي على أسقامها، ويبعثها في رحلة جديدة لتحقيق آمالها. إن داء …

أكمل القراءة »

كشف المستور عن القدس المغدور/د. عبد الرزاق قسوم

  تفقد المفاهيم دلالاتها، وتحيد المعاني عن غاياتها، عندما تمتزج الحقائق بالأباطيل، ويمكَّن لنشر الأقاويل، فتزرع الطريق بأشواك التضليل والتهويل، ويتيه العقل بعد أن يضل السبيل. نحن نعيش اليوم حرب دلالات ومفاهيم، إذ يتبارى الناس في التلبيس، ويجارون في الشر مساعي إبليس، فيعملون على جر الطيبين نحو القنوط والتيئيس. يحدث …

أكمل القراءة »

الشيخان السنوسيان في ملتقى تلمسان*/ الأستاذ الدكتور عبد الرزاق قسوم

  تحولت مدينة تلمسان، وهي مدينة الأمن والأمان، والعلم والإيمان، والأدب والبيان، إلى قبلة للقلب واللسان، والعقيدة والبرهان. يزينها عالمان جليلان هما السسنوسيان، مصلحا العقيدة والجنان، وبانيا نهضة الأوطان والإنسان. لقد ازّينت تلمسان بجمال سهولها ووديانها، واخضرار نجودها وشطآنها بطبيعتها الخصيبة، وهضابها الجميلة، ففتحت لزائريها معالمها، ومجامعها، ونواديها وجوامعها. أمّ …

أكمل القراءة »

إحياء عيد يناير، وشرود المواطن الحاير/ الأستاذ الدكتور عبد الرزاق قسوم

  لا أريد أن أنزل إلى مستوى التفاؤل المفرط، الذي يحاول البعض أن يجرنا إليه، فهم يسوّقون لنا فكرة أنّ جل القضايا المصيرية للجزائر قد سُوّيت، وأنه ما بقي منها إلا ترسيم وتقنين الأمازيغية، وقد تم، وإحياء عيد يناير نجعله عيدا رسميا وقد تحقق. على أنّ الفاحص المحقق، والدارس المدقق …

أكمل القراءة »

شعاع الأمل، في عام العمل/د. عبد الرزاق قسوم

  من وحي نسمات العام الجديد الفتية الندية، ومن أشعة شمسه الدافئة الشجيّة. من وحي هذه النسمات، ومن أشعة هذه الشموس، أصوغ إليكم تحية الوفاء، وأطيب مشاعر الإخاء، في هذا اللقاء، الذي يطبعه التعاون، والبناء، والنماء. سلام عليكم، في رحاب جمعيتكم أم الجمعيات، هذه الخيمة التي نستظل جميعا بظلالها، يحدونا …

أكمل القراءة »

نحن أحق بالمسيح.. يا أمة المسيح!/ الدكتور: عبد الرزاق قسوم

    أعز الله الإسلام، ديننا الحنيف، الذي أدّبنا فأحسن تأديبنا، حيث جعل إيمان المؤمن منا لا يتم إلا بالإيمان ببقية الأنبياء والرسل. ﴿لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ﴾[سورة البقرة: 136]. فنحن المسلمون، نؤمن بأنّ المسيح عيسى بن مريم رسول الله، هو أخ لرسولنا محمد، عليهما الصلاة والسلام، …

أكمل القراءة »

فصل الخطاب في الرد على من وصف العلماء بالإرهاب/د. عبد الرزاق قسوم

بين الحكام والمحكومين، خيط رقيق ودقيق، هو الصدق المفضي إلى العدل، وبين الأمراء والعلماء حلقة متينة ورصينة، هي حلقة الأمانة والبطانة، فإن فُقدت، فذلك هو الخراب، واليباب. فالصدق والعدل، والأمانة، وحسن البطانة، هي عوامل الصيانة لكل نظام، فإذا فُقدت، فإنّ ذلك مؤذن بالزوال، والاضمحلال، وسوء المآل. وإنّ الضامن لكل هذه …

أكمل القراءة »

أنا جزائري أمازيغي، فأنا مسلم عربي/ د. عبد الرزاق قسوم

  ما بال بعض الساسة عندنا، ممن ضعفت وطنيتهم، وفسدت طويتهم، وساءت نيتهم، ما بالهم يتسترون خلف البراءة من فلذات أكبادنا، فيقحمونهم في الغثاء السياسي من هويتنا وثقافتنا؟ ما لهؤلاء السياسيين، وقد انقض الجميع من حولهم، رفضاً لما يدعون، وكفراً بما يزعمون، ما لهم يشوشون على الغاشية، ويرفعون كلمة حق …

أكمل القراءة »

التشجيب والتوبيخ لمن داس على الجغرافيا والتاريخ/ فضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور: عبد الرزاق قسوم

  يا هذه الدنيا، أطلّي واسمعي، وانقلي – بصدق- إلى كل موقع ومجمع، أنّ هولاكو العصر، جاء ليقضّ مضجعي، ويشوه معالم مقدسي، الذي هو قبلتي، ومرجعي. وما هولاكو العصر، إلا ساكن البيت الأبيض الأمريكي، الذي خلع كل ذمة، فروّع أمة، وزرع غمة، وتخلص من كل قيمة وهمة. فهل أتاكم يا …

أكمل القراءة »